Get Adobe Flash player
Share to Facebook Share to Twitter Share to MySpace 

الدكتور أحمد الشناق يكتب.

2% فقط من #الأردنيين يفكر في الانضمام إلى #الأحزاب السياسية #نتائج_الدراسة، تأكيد على مطالبتنا المستمرة بضرورة وجود #إستراتيجية_دولة، وإعادة النظر بإجراءات تسجيل الأحزاب ! أظهر استطلاع رأي أطلقه مركز الدراسات الاستراتيجية، الأربعاء، أن الغالبية العظمى من الأردنيين (87%) لا يعرفون عن قانون الأحزاب الجديد الذي تم إقراره حديثاً، وفقط (13%) أفادوا بأنهم سمعوا أو عرفوا عنه. الاستطلاع، أشار إلى أن أكثر من خمس الأردنيين (23%) الذين اطلعوا على قانون الأحزاب يعتقدون أن أهم ما يميز قانون الأحزاب الجديد أنه يعزز انخراط الأحزاب في الحياة السياسية، و(22%) يعتقدون أن القانون لا يوجد فيه شيء جديد، و(20%) يرون أن قانون الأحزاب الجديد يشجع انضمام وتعزيز دور الشباب والمرأة في الحياة السياسية والحزبية. وبين أن الغالبية العظمى من الأردنيين (94%) لا يتابعون أي نشاطات أو فعاليات للأحزاب السياسية الأردنية، ويفكر 2% فقط من الأردنيين في الانضمام إلى الأحزاب السياسية. ويرى 10% من الأردنيين أن من أهم عوامل نجاح الأحزاب الجديدة هي وجود مصداقية وأهداف وبرامج وخطط واضحة، و(5%) يعتقدون أن من أهم عوامل النجاح هي ضمان عمل الأحزاب بحرية واستقلالية، والغالبية العظمى (67%) لا يعرفون ما هي عوامل نجاح الأحزاب الجديدة. في المقابل يعتقد (8%) من الأردنيين أن من أهم عوامل فشل الحياة الحزبية في المرحلة المقبلة هي تغليب المصالح الشخصية و(6%) يعزون سبب الفشل إلى عدم وجود برامج وأهداف وخطط واضحة. و(68%) لا يعرفون أهم عوامل فشل الحياة الحزبية في الأردن. ووفق الاستطلاع، يتوقع 8% فقط من الأردنيين نجاح الحياة الحزبية في الأردن، والنصف (51%) لا يتوقعون نجاحها، و(41%) لا يعرفون فيما إذا كانت الحياة الحزبية في الأردن ستنجح أم لا، و16% فقط من الأردنيين يرون أن ممارسة الأحزاب للعمل السياسي في الماضي كانت ناجحة، فيما أفادت الغالبية العظمى (84%) أنها لم تكن ناجحة حتى الآن. ويعتقد 22% من الأردنيين أن العشائر ستكون من عوامل نجاح الأحزاب في المرحلة المقبلة، فيما يعتقد (30%) أنها ستكون عاملا لعدم نجاح الأحزاب في المرحلة المقبلة، و(47%) لا يعرفون. - الطلبة والأحزاب - ووفق الاستطلاع، يعارض غالبية الأردنيين (67%) مشاركة طلبة الجامعات في الأحزاب، و(33%) فقط يؤيدونها، حيث إن الخوف من حدوث المشاكل والفتن والتفرقة من عوامل عدم تأييد مشاركة الطلبة في الأحزاب السياسية. ويعارض الغالبية العظمى من الأردنيين (79%) إقامة الأحزاب لنشاطات حزبية داخل الجامعات و(21%) فقط يؤيدون إقامة الأحزاب لنشاطات حزبية داخل الجامعات الأردنية. وبين أن من أسباب تأييد إقامة الأنشطة الحزبية داخل الجامعات هي: نشر التوعية الحزبية والسياسية لدى الطلبة (38%)، مساهمة الطلبة بأفكار جديدة (36%)، التشجيع على الانتساب للأحزاب (11%). أما أسباب عدم تأييد إقامة النشاطات الحزبية داخل الجامعات هي: التركيز والاهتمام بالتعليم (50%)، الخوف من التفرقة والفتن وبالتالي حدوث مشاكل وعنف (36%)، عدم القناعة بالأحزاب (6%).
 
أخبار الحزب
الحزب الحزب الوطني الدستوري يعقد مؤتمره العام التاسيسي بتسع مائة وثلاثون عضوا
الحزب الوطني الدستوري يعقد مؤتمره العام التأسيسي بحضور تسعمائة وثلاثون عضواً في فندق الدايز إن بعمان. وذلك لتوفيق اوضاعة وفق أحكام قانون الأحزاب النافذ، واستطاع الحزب تجاوز النصاب القانوني بحضور ومشاركة المئات من أعضاء الحزب . وأجرى الحزب إنتخابات توافقية للمكتب التنفيذي...
الحزب الحزب الوطني الدستوري يعقد مؤتمره العام التاسيسي بتسع مائة وثلاثون عضوا
الحزب الوطني الدستوري يعقد مؤتمره العام التأسيسي بحضور تسعمائة وثلاثون عضواً في فندق الدايز إن بعمان. وذلك لتوفيق اوضاعة وفق أحكام قانون الأحزاب النافذ، واستطاع الحزب تجاوز النصاب القانوني بحضور ومشاركة المئات من أعضاء الحزب . وأجرى الحزب إنتخابات توافقية للمكتب التنفيذي...
د.أحمد الشناق كتب...
دولة الرئيس، تحية أردنية لا أعف ولا اشرف منها وبعد: لقد تكرر مصطلح القادم أجمل وبإصرار دولتكم على هذا المصطلح، والذي يجري تداولة على السنة الناس، ووسائل التواصل الاجتماعي ، ولا نقبل لموقع رئيس حكومة المملكة الأردنية الهاشمية، إلا مكانة الثقة الشعبية على اساس الشفافية...
د.أحمد الشناق يكتب....
اغربوا وارحلوا عن وجوهنا، أزكى لكم وأطهر للوطن ! ماذا بعد ؟ وما هذه الميوعة في الترف، وهذا الفشل في حضرة وقار الوطن ؟ شرشحتونا يا جماعة، نواب وحكومة، ما هذا التقزيم للدولة ؟ وما هذا الإختزال للشعب بمناصب الصدفة لترفكم ؟ اغربوا وارحلوا عن وجوهنا . شرشحتوا البلد اكثر ما...
الدكتور أحمد الشناق
هل المنطقة مرشحة لثورات إجتماعية ؟ هل المنطقة العربية بمعظم أقطارها مرشحة لثورات إجتماعية ؟ ولماذا إجتماعية وليس سياسية ؟ - الثورات الإجتماعية تختلف عن الثورات السياسية، من حيث أن الثورات الإجتماعية تهدف إلى إعادة تنظيم المجتمع كله، وصولاً لإعادة تنظيم الحياة الإقتصادية...
الأخبار المحلية
الدكتور احمد الشناق يكتب
الدكتور احمد الشناق يكتب... صيام الأردن صحيح ويؤكد العلماء الفلكيون إستحالة رؤية الهلال في مطالع العالم الإسلامي مستهجن إستقبال الشهر الكريم بمزاح رمضان مبارك وتقبل اللّٰه الصيام وصالح...
شخصيات تطالب باعطاء الاولية في جذب الاستثمار للاردني
رم - أجمعت شخصيات سياسية على ضرورة جذب الاستثمار للاردن لتحفيز النمو للاقتصاد الوطني في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها الدولة. شددت تلك الشخصيات وهي النائب منصور مرادوالنائب السابق مصطفى الرواشدةوالنائب السابق الدكتور هايل ودعان الدعجةوأمين عام الحزب الوطني...